نوع المقالة : Research Paper

المؤلف

مرکز الدراسات الإقلیمیة/ جامعة الموصل/ العراق

الملخص

کانت السعودیة تعانی اقتصادیا خلال ثلاثینیات وأربعینیات القرن العشرین، إما فی العقدین التالیین بدأت تحصل على موارد مقبولة بعد مبدأ مناصفة الإرباح مع شرکة أرامکو، إلا أن الانطلاقة الاقتصادیة السعودیة بدأت فی سبعینیات القرن الماضی بعد تعدیل أسعار النفط فأخذت بتطبیق الخطط الاقتصادیة التی أولت اهتماما متزایدا للقطاعات غیر النفطیة وقد نجحت نسبیا فی ذلک إذ مازالت مساهمة هذه القطاعات دون الطموح.یصنف الاقتصاد السعودی بالمرتبة الأولى على مستوى الدول العربیة، وذلک لما یملکه هذا البلد من إمکانات مادیة ومعنویة، عالمیا تم تصنیف اقتصاد المملکة العربیة السعودیة واحدا من أکبر (20) اقتصاداً فی العالم، والمرکز (9) من حیث الاستقرار الاقتصادی، کما احتلت المرکز (11) على مستوى البیئة الجاذبة للاستثمار، وهی تمتلک نحو (20%) من المخزون النفطی فی العالم. متوسط دخل الفرد السعودی نحو(78) ألف ریال.

الكلمات الرئيسة