نوع المقالة : Research Paper

المؤلف

مرکز الدراسات الاقلیمیة/ جامعة الموصل

الملخص

شهدت عدد من البلدان العربیة مطلع عام 2011 قیام حرکات احتجاجیة قادت إلى تغییر الأنظمة السیاسیة فیها، وقد تباینت مواقف الدول من هذه الثورات، وقدر تعلق الأمر بالموقف الروسی، فقد أبدت روسیا الاتحادیة موقفها الرافض بتغییر الأنظمة السیاسیة عن طریق التدخل الخارجی، وأبدت دعمها الکامل للنظام السیاسی فی سوریا من منطلق المصالح المشترکة والتحالف بین البلدین.

الكلمات الرئيسة