نوع المقالة : Research Paper

المؤلف

مرکز الدراسات الإقلیمیة/ جامعة الموصل/ العراق

الملخص

یتناول البحث واقع المعارضة السیاسیة السوریة المعاصرة ، دورها فی الخارطة السیاسیة السوریة إبتداءاً من أواسط السبعینات من القرن الماضی وحتى یومنا هذا . وهو یسلط الضوء على أسلوبها فی العمل وتطوره وابرز جوانب أفکارها فی سبیل تحقیق الدیمقراطیة ، فی فترتین الأولى أثناء فترة حکم حافظ الأسد التی وجدت نفسها ملزمة لإجراء تغییرات سیاسیة من اجل الاحتفاظ بالسلطة. أما الفترة الثانیة فبعد استلام بشار الأسد للسلطة وما نتج عنه من نشاط ملحوظ للمعارضة الوطنیة السوریة ووضوح صورة اتجاهاتها وأفکارها وخاصة بعد أحداث الحادی عشر من أیلول / سبتمبر وإرهاصات الدعوة إلى إجراء إصلاحات دیمقراطیة وسیاسیة وبروز ما سمی بمصطلح (الشرق الأوسط الکبیر) الذی بات هاجس لدى معظم الأنظمة العربیة.

الكلمات الرئيسة

الموضوعات