نوع المقالة : Research Paper

المؤلف

کلیة القانون والسیاسة/ الجامعة العراقیة

الملخص

نذهب فی بحثنا هذا الى البحث فی دور مجلس الامن الدولی فی مکافحة الجرائم الارهابیة فی العراق منذ عام 2014، وبالتحدید عن قرار مجلس الامن المرقم (2379) لعام 2017، واثره على الامن الوطنی العراقی، مستندین بذلک الى النظریة اللیبرالیة الجدیدة کأساس فی البحث، کونها تهدف فی مضمونها الى تعزیز التعاون الدولی ، من اجل مکافحة الارهاب والسعی الى تحقیق الامن الجماعی والحفاظ على السلم والامن الدولیین وتطبیق مبادئ القانون الدولی فی سبیل ارساء السلام والاستقرار والامن فی النظام العالمی بشکل عام، وفی العراق بشکل خاص، من منطلق المسؤولیة التضامنیة وتظافر الجهود بین وحدات النظام الدولی. یهدف البحث إلى توضیح مراحل ودواعی ومضمون صدور قرار مجلس الامن الدولی المرقم (2379) لعام 2017، وما تمخض عنه من نتائج فی مجال جمع وحفظ وتخزین الادلة التی تدین تنظیم داعش الارهابیة على الجرائم المرتکبة من قبله فی الاراضی العراقیة، وهو ما یقود الى مکافحة الارهاب والتطرف والقضاء علیهم فی سبیل بسط الامن والاستقرار فی العراق.

الكلمات الرئيسة

الموضوعات