نوع المقالة : Research Paper

المؤلف

جامعة الکتاب کلیة القانون قسم العلاقات الدولیة والدبلوماسیة

الملخص

تتمحور فکرة البحث حول کون المجتمع المدنی یعد واحدا من المفاهیم التی زاد الاهتمام بها فی العقود الأخیرة، فحظی بأهمیة کبیرة فی الفکر السیاسی العربی، وتناوله الکثیر من المفکرین بالبحث والنقاش واتصف الموقف منه بالرفض والقبول. ویعد المجتمع المدنی من المؤسسات المهمة فی الدولة، ویقوم بأدوار عدة فی المیادین کافة سواء منها السیاسیة، والاقتصادیة، والاجتماعیة، والثقافیة. وتتمثل هذه المؤسسات بالاتحادات والنقابات العمالیة والأحزاب والجمعیات وغیرها من المؤسسات التی تساهم فی دور کبیر فی مساعدة الدولة. وتکمن اهمیة البحث فی ان قیام المجتمع المدنی فی أی دولة یهدف إلى خدمة الدولة والمجتمع والتخلص من تعسف السلطة واعطاء دور للمؤسسات غیر الرسمیة للقیام بخدمات من شأنها تصب فی مصلحة الدولة او مصالح الافراد، شریطة أن تکون تحت اشراف الدولة وتلتزم بقوانینها. قسم البحث إلى ثلاثة مطالب تناول الأول مفهوم المجتمع المدنی فی اللغة والاصطلاح، وکذلک نشأة المجتمع المدنی وتطوره التاریخی، فی حین تناول المطلب الثانی الموقف من المجتمع المدنی بین الاتجاه الرافض للمجتمع المدنی والاتجاه المؤید، اما المطلب الثالث، فقد تناول نقد المجتمع المدنی فی الفکر السیاسی العربی.

الكلمات الرئيسة

الموضوعات